افلام كورية افلام عربية افلام اجنبية افلام يابانية افلام هندية افلام اسيوية افلام مصرية افلام امريكية افلام رومانسية افلام رعب افلام اكشن افلام حرب

افلام وثائقية افلام خيال علمي افلام كوميدية افلام مترجمة افلام بلوراي افلام HD افلام 2019

مسلسلات اجنبية مسلسلات عربية مسلسلات تركية مسلسلات هندية مسلسلات رمضان 2019 مسلسلات كورية

مسلسلات مصرية مسلسلات خليجية مسلسلات كويتية مسلسلات سورية مسلسلات اسبانية انمي برامج تلفزيونية بث مباشر مباريات اليوم مصارعة اون لاين اغاني

Beirut - War Generation بيروت - جيل الحرب 1989

4 عدد المشاهدات
نشرت
بيروت جيل الحرب
فيلم وثائقي من إخراج جان شمعون و مي المصري

* قامت الحرب علشان الفقراء.. صارت ضد الفقراء
* عملوا الحرب ليعطونا حقوقنا.. النتيجة اخذوا حقوقنا
* الصدفة تركتنا عايشين.
* الحرب بين ظالم ومظلوم.. هي نفسها سواء اكان مسيحيا او مسلما سنيا او مارونيا او شيعيا
* نتيجة الحرب واضحة.. واحد بيعرج.. واحد مات.. واحد تشرد.
كلمات عفوية.. بسيطة.. صادقة.. مؤلمة.. جاءت على لسان اطفالهم، الجيل الذي ولد وعاش في حرب لبنان الاهلية.. الجيل الذي ارتكبت بحقه جريمة لاتغتفر .
انهم جيل الحرب يقدمون شهادات حية وصادقة في الفيلم التسجيلي (بيروت جيل الحرب) الذي هو وقود الحرب، يمقت الحرب ويقف ضد الطائفية، جان شمعون ومي المصري قدما خلال هذا الفيلم عرضا لتطورات الحرب التي مزقت لبنان على مدى ستة عشر عاما من خلال استعراض شخصيات تشكل نقاطا هامة من عمر الحرب: باسل.. نضال.. سعاد.. عيد.. سالم في الشطر الشرقي، ابو هلال في الشطر الغربي.. جيل كبر وجيل ولد في ظل الحرب التي اثرت على الاغنياء والفقراء.. كلهم ابناء او اطفال الحرب الذين ولدوا في بدايتها او خلالها وهم اما طفل قبضاي او مهاجر او خائف او ضائع او معاق وهم كلهم ضحايا.. جان ومي في الفيلم يؤكدان ان الناس في لبنان يشعرون ان تقييم تجربة الحرب يجب ان تكون من خلال جيل الحرب نفسه.

*DISCLAIMER*
"Copyright Disclaimer Under Section 107 of the Copyright Act 1976, allowance is made for fair use for purposes such as criticism, comment, news reporting, teaching, scholarship, and research. Fair use is a use permitted by copyright statute that might otherwise be infringing. Non-profit, educational or personal use tips the balance in favor of fair use."
التصنيف
افلام وثائقية
دخول او تسجيل جديد لارسال تعليق
لا توجد تعليقات حتي الآن
RSS xml XML XML URL SITEMAP SITEMAP