افلام كورية افلام عربية افلام اجنبية افلام يابانية افلام هندية افلام اسيوية افلام مصرية افلام امريكية افلام رومانسية افلام رعب افلام اكشن افلام حرب

افلام وثائقية افلام خيال علمي افلام كوميدية افلام مترجمة افلام بلوراي افلام HD افلام 2019

مسلسلات اجنبية مسلسلات عربية مسلسلات تركية مسلسلات هندية مسلسلات رمضان 2019 مسلسلات كورية

مسلسلات مصرية مسلسلات خليجية مسلسلات كويتية مسلسلات سورية مسلسلات اسبانية انمي برامج تلفزيونية بث مباشر مباريات اليوم مصارعة اون لاين اغاني

فيلم الممر كامل HD

13 عدد المشاهدات
نشرت
Instagram/. medo.alfakher
https://www.instagram.com/medo.alfakher/feed/
تبدأ أحداث الفيلم مباشرة من النكسة عام 1967، ثم نتابع تكليف ضاب الجيش نور (أحمد عز) بتكوين فرقة لتدمير أكبر معسكر احتياط للجيش الإسرائيلي في سيناء، كواحدة من عمليات حرب الاستنزاف في عهد الرئيس جمال عبد الناصر.

لدينا المهمة الرئيسية ولدينا عدد من الجنود الذين يركز عليهم الفيلم، فمن منهم كان له تأثير حقيقي؟ سنجد أهمية لشخصية هلال (محمد فراج) المجند القناص الذي يلعب دورًا مهمًا في أثناء عمليات المواجهة مع الإسرائيليين، وبعيدًا عن المجندين هناك بو رقيبة (محمد جمعة) البدوي السيناوي الذي كان دليلًا للجنود في الصحراء، لكن ماذا عن الباقين؟

لدينا عامر (أمير صلاح) النوبي، الذي يقتصر دوره في الفيلم على إظهار مشاركة كل أبناء مصر في الحرب، من الشمال إلى الجنوب، ولدينا عامر (محمود حافظ) الذي لم يكن له دور أبرز من تبادل النكات مع الصحفي إحسان (أحمد رزق) المصاحب للفرقة العسكرية. وهذا الأخير، رغم أهمية دوره كمصور للعملية، لكن الشخصية كانت مكتوبة بشكل هزلي مبالغ فيه، نجح أحمد رزق في أدائها بشكل كوميدي بالفعل، لكنها تبدو خارج سياق الفيلم في أغلب مشاهدها.

حتى التأسيس لبعض هذه الشخصيات لم يتعد تكرارًا لمشاهد شاهدناها من قبل في الكثير من الأفلام المشابهة، فنشاهد أحمد (محمد الشرنوبي) في مشهد يرقص فيه مع خطيبته ويتبادلان عبارات الحب، ثم مشهد لاحق يترك فيه خطيبته لأنه لا يعلم متى سيعود من التجنيد ولا يريد أن يربطها به. بالمناسبة لم نجد أيضًا لأحمد أي تأثير إلا في النهاية عندما تعامل مع جهاز الاتصال بالقيادة، وهو ما غاب عن كاتبي الفيلم تأسيسه بشكل واضح في البداية.

لم تكن المشكلة هنا هي تواجد كل هؤلاء دون تأثير فقط، بل في إضافة الكثير من الدقائق التي ليس لها تأثير حقيقي على قصة الفيلم والتي جعلت الفيلم يمتد قرابة الساعتين ونصف الساعة دون داعٍ.

مشاهدة هذه الشخصيات التي تجتمع لرسم صورة أن جميع أطياف مصر شعرت بالمرارة بعد النكسة ثم شاركت بكل بسالة في الحرب لإعادة الأرض، ما هو إلا إعادة تقديم لفيلم «الرصاصة لا تزال في جيبي»الذي عرض عام 1974. لكننا في 2019، ولدينا مهمة صعبة تواجهها هذه الفرقة الصغيرة، إذن لنتابع هذه المهمة عن قرب.

الجزيرة: مشاهد الأكشن
Loading video
من النقاط المهمة في أفلام الأكشن، ألا تتكتل مشاهد المعارك في النهاية، بل تُوزع على فصول الفيلم بشكل جيد، مع الإبقاء على المعركة الكبرى للنهاية بالطبع.

في فيلم «الجزيرة»لشريف عرفة، سنجد 4 معارك مع البطل، قدمت شيئين في غاية الأهمية. الأول، هو إشباع المشاهد الذي جاء باحثًا عن الأكشن، والثاني، وهو الأهم لصناعة فيلم جيد، أن كل معركة قدمت تحولًا مهمًا في الأحداث لم يكن سيحدث دونها، فالأمر ليس مجرد استعراض للعضلات أو التقنيات.

علي سبيل المثال، سنجد في أول مشاهد الأكشن بفيلم «الجزيرة» كيف نجح منصور في استعادة المخدرات الخاصة بأبيه، وبهذا اعتمد نفسه كخلفية لوالده بعد الرفض، وفي المواجهة الثانية، تقتل عائلة النجايحة عائلة الحفني، وهو ما ترتب عليه تحول كبير في الأحداث.

في «الممر»بالإضافة للمشاهد الافتتاحية الخاصة بضرب الطائرات الإسرائيلية للجيش المصري، سنجد 4 مواجهات أخرى بين الجنود المصريين والإسرائيليين، أولها، لم يؤد لأي نتيجة حقيقية، فلا هو أثر على المصريين، ولا شاهدنا استعدادات إضافية في المعسكر الإسرائيلي صعبت المهمة على نور وفريقه. النتيجة الوحيدة الواضحة لهذه المواجهة كانت ظهور شخصية فرحة (أسماء أبو اليزيد) التي أدت للمزيد من الضعف في معالجة الأحداث، إذ تقع بينها وبين هلال قصة حب من أول نظرة تحت نيران الحرب.
التصنيف
افلام كورية افلام حرب افلام كوميدية
دخول او تسجيل جديد لارسال تعليق
لا توجد تعليقات حتي الآن
RSS xml XML XML URL SITEMAP SITEMAP